مرتضى منصور الرئيس السابق للزمالك يعتذر للشعب الموريتاني

أربعاء, 24/02/2021 - 06:49

 

قدم مرتضى منصور الرئيس السابق لنادي الزمالك الإعتذار للشعب و الدولة الموريتانية بعد اتهام موريتانية بعرقلة طائرة الزمالك.

وقال منصور في بيان نشره على صفحته الرسمية على الفيسبوك أنه "يعتذر باسمه وباسم مجلس إدارة النادي وباسم الآلاف من أعضاء الجمعية العمومية لنادي الزمالك العريق وباسم الملايين من جماهير الزمالك المتحضرة لدولة موريتانيا الشقيقة حكومة وشعبا اعتذارًا عن السفالة والجهل والتطاول بأكاذيب على دولة موريتانيا والإدعاء الكاذب بأن سبب فشل اللجنة المحتلة لنادي الزمالك.."حسب تعبيره.

وكان مجلس إدارة الزمالك قد تبادل الإتهامات مع الشركة المشغلة للطائرة التي أقلت الفريق حيث قالت الشركة أنها لم تقم بارتكاب أي خطأ وأن سبب إرجاعها من الأجواء يعود لسبب داخلي موريتاني، فيما هددت إدارة الزمالك بمقاضاة الشركة.

وكانت وزارة النقل الموريتانية قد أكدت في وقت سابق أن الطائرة لم تقدم على تصريح لعبور الأجواء الموريتانية في طريقها للسنغال مما أدى إلى رجوعها للجزائر و تأخرها عن موعدها المحدد.

وفي سياق متصل سببت تصريحات لمراسل قناة الزمالك المرافق للفريق موجة غضب وسخرية في موريتانيا ومصر بعد ما قال أن سبب عدم عبور الطائرة للأجواء الموريتانية كان بسبب وجود حرب أهلية في موريتانيا، قبل أن يعود المراسل في اليوم الموالي ويعتذر.